February 4, 2018 Yasser Ahmad

في أحد الشتويات التي ضربت المدينة، قررت بأن على أن أكون كاتبا. عصف الأحساس بدون مقدمات كلحظة ضربت فيها الريح النافذة ودخل الشتاء للغرفة الصغيرة مبعثرا ما كان ساكنا. لم يجتاحني سبب ولم تراودني لحظة حلم ولم أكن أشعر بشئ سوى هاتف يدق على الباب وينبئني بأن على أن أكون…

December 27, 2014 Yasser Ahmad

لن يبقى الحلم حيث تركته، لقد تغير كثيرا.. أبتعد ربما أو أقترب. كل منا يعرف متاهاته في واقعه ويتقن أساليب ضياعه بها. أخر شئ تسطيع أن تتأمله هو نفسك. صورتك الحالية لن تقترب مهما حدقت بها. أغيب أمام وجهي في المرأة ولا أستطيع تحديد ملامحي بدقة، أنا فقط أرى الزمن!…

November 10, 2014 Yasser Ahmad

نحن لانروى سوى الأشياء التى نفهمها، أما ما لا نفهمه فيبقى معلقا في مكان ما بداخلنا لا يمر ولا يخرج. نحن لا نروى سوى أطراف القصة التى لا تريد أن تكشف أغوراها. نعدو خلف الكلمات في سباق أبدي فلا هي تسقطنا ولا نحن نرويها كما يجب أن تكون. لا يمل…

September 12, 2013 Yasser Ahmad

جوني ديب يدخن سيجارته بهدوء وهو يطالعني من خلفية شاشة الكمبيوتر. أغلق الشاشة مدفوعاً بمحاولتي الأخيرة للبقاء يقظا. الضوء الخافت يتسرب من ركن بعيد والأفكار المقيدة تتنازع في داخلي. أريد أن أتحرر. أندفعت نحو باب الشرفة ودفعته بقوة كمن يريد أن يتخلص من ماضي ثقيل ويطير. أنفتح على مصراعية ومضيت…

August 31, 2013 Yasser Ahmad

عندما تغني فيروز، يهدأ الكون ويسير على مهل “عندي سنونو و في عندي قرميد بعرف شو يعني إذا إنتَ بعيد بس حبيبي … إحساسي ما عاد يرجعلي من جديد” جلسنا نتبادل الصمت وكأننا أثنين التقيا عند نهاية الطريق حيث لم يبقى سوى الأفق المتسع. تتراجع الذكريات والأحلام أمام اللحظات المتمهلة…

June 26, 2013 Yasser Ahmad

علي جسر خشبي في الليل مشينا. هناك كان الماء يلمع على الجانبين وأحساسي المنطلق يقول لي، أنت تحلم. تنظر إلى بعينين تتشبث بكل كل كياني. لا شئ يشبه تلك الرجفة ولا ذلك الأمل. أقول للحلم، هل أنا أحلم؟ فيرد على بطريق يمتد نحو بيت قديم وهي تمضى أمامي وتجرني من…